منطقة إعلانية





“تيسلا” تخطط لزيادة طاقتها الإنتاجية لبعض قطع غيار السيارات فى شنغهاي


يعتزم عملاق صناعة السيارات الكهربائية “تيسلا” رفع طاقته الإنتاجية لبعض قطع غيار السيارات فى مصنعه فى الصين، وذلك وفقاً لوثيقة حكومية أطلعت عليها وكالة أنباء “رويترز”، حيث يعمل على إضفاء الطابع المحلى على سلسلة إمداداته فى أكبر سوق للسيارات فى العالم.

وأظهرت الوثيقة التى قدمتها “تيسلا” إلى حكومة شنغهاى، أن الشركة اﻷمريكية، التى بدأت تسليم سيارات السيدان موديل 3 من مصنعها فى شنغهاى في ديسمبر، تخطط لإضافة خطوط لتصنيع المزيد من البطاريات والمحركات الكهربائية وأجهزة التحكم فى المحركات.

وأشارت الوثيقة إلى أن “تيسلا” ترغب فى مضاعفة طاقتها الإنتاجية السنوية الخاصة بأنابيب التبريد، وهى جزء رئيسى فى نظام إدارة الحرارة فى السيارة، إلى 260 ألف وحدة سنوياً من 150 ألف وحدة، ولكنها لم تظهر السعة الإنتاجية المستهدفة للقطع اﻷخرى.

كانت “تسلا” قد ذكرت فى وقت سابق أنها تريد إضفاء الطابع المحلى على سلسلة إمدادها بالكامل فى الصين بحلول نهاية العام الجارى، وأشارت “رويترز” إلى أن مصنع شنغهاى هو المفتاح لاستراتيجية النمو الخاصة بـ”تيسلا”، حيث تستهدف من خلال هذا المصنع إنتاج 150 ألف سيارة سيدان طراز 3 وزيادة الإنتاج فى وقت لاحق إلى 250 ألف سيارة سنوياً ، تستهدف الشركة اﻷمريكية تسليم أكثر من 500 ألف مركبة حول العالم بحلول نهاية عام 2020.

ومع ذلك، فقد تعطلت خطط الإنتاج والتسليم الخاصة بـ “تيسلا” فى شنغهاى بسبب تفشي فيروس كورونا الفتاك، الذى أودى بحياة أكثر من 3100 شخص فى ثانى أكبر اقتصاد فى العالم، كما أن هذا الفيروس تسبب فى تراجع مبيعات التجزئة لسيارات الركاب فى الصين بما يقرب من 80% فى فبراير الماضى.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

https://alborsa.code95.info/2020/03/12/1306777