منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





“أدنوك”: الطلب على الطاقة ينمو 30% والبتروكيماويات 150% بحلول 2040


أبوظبي- البورصة نيوز

قال الدكتور سلطان بن أحمد سلطان الجابر، وزير الدولة والرئيس التنفيذي لأدنوك ومجموعة شركاتها، إن الشركة بنت استراتيجيتها للنمو المستقبلي، بناء على عدة توجهات، تتمثل في زيادة الطلب العالمي على الطاقة والبتروكيماويات.

نمو الطلب

سلطان الجابر

وبين الجابر أمام مؤتمر أسبوع الطاقة العالمي المنعقد في هيوستن الأمريكية، أن الطلب على الطاقة سيرتفع بنسبة 30% بحلول 2040، أي ما يعادل الاحتياجات الحالية من إمدادات الطاقة لأمريكا الشمالية والجنوبية مجتمعتين، ومن المتوقع أن تأتي معظم هذه الزيادة من الدول غير الأعضاء في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، وستحتاج تلبية هذا النمو في الطلب إلى استثمارات جديدة تقارب قيمتها 25 تريليون دولار.

استثمارات ضخمة

وقال الجابر، بحسب صحيفة الخليج في عدد اليوم 8 مارس 2017، إن تلبية هذا الطلب الكبير على الطاقة يتطلب استثمارات ضخمة من خلال نماذج جديدة لشراكات مثمرة بين الشركات العاملة في قطاع النفط والغاز، وكذلك بين القطاعين العام والخاص ومؤسسات التمويل.

الاقتصادات الناشئة

وأوضح الرئيس التنفيذي لـ”أدنوك” أن هناك طلبا متزايدا في سوق البتروكيماويات، حيث من المتوقع زيادة الطلب العالمي على المنتجات التي تدخل مادة الإيثيلين في تصنيعها بنسبة 150% بحلول عام 2040 ،مدفوعاً بصورة رئيسية بارتفاع الطلب في دول الاقتصادات الناشئة، خاصة الهند والصين.

وأشار بأنه استجابة لهذا التوجه، تركز استراتيجية أدنوك 2030 على زيادة طاقتها الإنتاجية من البتروكيماويات بمقدار 3 أضعاف، وتنويع منتجاتها ذات القيمة العالية على النحو الذي يتوافق مع هذه الفرص.

شراكات جديدة

وأكد الدكتور سلطان بن أحمد سلطان الجابر، أن الشركة تتطلّع لبناء شراكات استراتيجية جديدة تحقق قيمة إضافية وتدعم خطط النمو المستقبلية، فيما تواصل الشركة التزامها بالمساهمة في تلبية الطلب العالمي المتنامي على الطاقة، وتعزز قدرتها على التكيف مع المتغيرات والمعطيات الجديدة وزيادة التنافسية في سوق الطاقة العالمي.

وأعرب عن تطلع ” أدنوك” للعمل مع شركاء لديهم استعداد للالتزام بالاستثمار في بناء شراكات متكاملة، لا تقتصر على الاستكشاف والتطوير والإنتاج، بل تشمل أيضاً كافة مكونات سلسلة القيمة في النفط والغاز والمصافي والبتروكيماويات بما في ذلك الخدمات البحرية والبرية والنقل والشحن.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsa.code95.info/2017/03/08/989925